د محمد الغزي

محمد الغزي ولد بمدينة القيروان في 24 فبراير 1949، تونس.

  حامل للإجازة في اللغة والآداب العربية من الجامعة التونسية.

  عمل أستاذاً بالمعاهد الثانوية.

  أستاذ جامعي بكلية الآداب بالقيروان.

  صدر له: - كتاب الماء كتاب الجمر: دار ديميتير للنشر تونس - 1982 - للفرح القادم: الدّار نفسها، تونس 1982- ما أكثر ما أعطى ما أقل ما أخذت/كثير هذا القليل الذي أخذت - تونس - دار سراس للنشر.

يأتي محمد الغزي صاحب المعجم الشعري الثر، وأعاد الاعتبار إلى الشعر المغاربي، وهو المهجوس بالصورة الشعرية الصوفية والمتماس معها، ومن يغرف من معينها،

خذ ريشتك الليلة وارسم نجمتك المؤتلقة،

واذهب للنوم،

ستنبت للنجمة أجنحة،

وتغادر في الفجر بياض الورقة،

ورغم اشتغال الغزي على النسق الكلاسيكي للنص الأدبي إلا أن ثراء لغته، ورهافتها، أعطى لنصوصه أبعاداً تحلق في عوالم صوفية عذبة:

إذا كنت تشهد أنّك أنّي

فكيف تُفرقُ بيني وبيني

سأهتفُ في الناس باسمكَ حتّى

تراك يدي وتشمّكّ عيني

بسطتُ إلى العاشقين يدي

فما فثأوا عطش الرّوح منّي

وقلّبتُ لفظ النّدامى فلم

أجدْ فضلة منه تخبر عنّي

فأغضيتُ عن كُلّ معنىً وجئتُ

لآخُذ بعض الذي أنت تعني

فأجريتُ هذا الكلام معمىً

ترجّح بين يقينٍ وظنِّ

فدعْني إذن إن أبان الجميع

ألوّح أنا بينهم وأكنّ