أخبار الأسرى

 

حمى اعتقال الاشبال بتهمة القاء حجارة لا زالت مستمرة والاسير زدوق تعرض للضرب المبرح

ذكرت محامية نادي الاسير ان قوات الاحتلال قامت باعتقال مجموعه من الاشبال وذلك من مدرسة العروب والسكن الداخلي التابع لها ووجهت لهم تهمة القاء الحجارة وبحجة وجود جنود اسرائليين شهود عليهم ويذكر ان الاسرى تتراوح اعمرارهم ما بين 16 و 17 عاما والاسرى هم " مثنى ابو هشهش من العروب و روحي بدر من رام الله و خليل علامه من بيت امر وعبد السلام نعيرات من جنين واشرف الساحوري من بيت لحم و ناصر جابر من الخليل و زياد حساسنه من العبيديه و مصطفى عويضات من الشيوخ الخليل وكلهم موجودون في مركز توقيف عتصيون .

فيما ذكرت محامية نادي الاسير ان الاسير عز الدين زدوق من بيت لحم جرى اختطافه من قبل مجموعه من المستعربين وذلك يوم 30\10 من مكان عمله ، حيث تفاجىء بشخص يسلم عليه ثم اخبره بانه من الجيش الاسرائيلي واراه سلاحه وما ان عرف الاسير زدوق ذلك حتى باشر بالصراخ الا انه تم اقتياده الى سيارة فورد نمره سلطه وما ان تم ادخاله اليها حتى وجد سته من المستعربين باشروا بضربه بوحشيه على جميع انحاء جسمه حيث لا زالت آثار الضرب واضحه لوجود هالات زرقاء حول عينيه ، ولدى التحقيق معه في عتصيون اخبره المحقق بانه سيحول للاعتقال الاداري بحجة وجود ملف سري ضده ، بينما تم تحويل الاسير هشام ذويب من بيت لحم الى الاعتقال الاداري وذلك في محكمة عتصيون لمدة اربعة شهور حسم منها شهر .

وبخصوص المحاكم ذكرت المحامية بانه تم تاجيل ملف الاسير نصر جهالين من بيت لحم الى يوم الخميس القادم 6\11 ، فيما اشارت المحامية بان الاسيرين يوسف ابو محاميد من بيت لحم و أثير زيدات من بني نعيم لا زالا في العزل الانفرادي في توقيف عتصيون ، فيما تم نقل الاسرى " عطية شوشه وحازم شوشه ومحمد نوفل من بيت لحم و سليم حوامده الى عوفر ، بينما نقل الاسير احمد عويضه من بيت لحم الى تحقيق الجلمه .

تمديدات في محكمة عوفر العسكريه

ذكر محامي نادي الاسير ان محكمة عوفرالعسكريه قامت بتمديد الاسير محمد ابو خروب من قلقيليه لمدة 15 يوما وذلك من اجل التحقيق معه ، فيما تم تمديد الاسيرين عبد الله جديع من الخليل و محمد صلاح من الخضر الى جلسة يوم الخميس القادم ، بينما الاسير انس كحله من رمون تم تمديده لانهاء الاجراءات القضائيه ليوم 24\12 وكذلك الاسير مهند الخمور من الدهيشه ، والاسرىمحمد ابو عاليه وحماده طه و اشرف صافي تم التمديد الى يوم 18\1\2009 م ، والاسير عماد ديريه تم التاجيل للمذاكره ليوم 25\1\2009م ، الاسير محمد ابو شريمه من الجلزون تم التمديد له ليوم الاحد القادم والاسير احمد الجعفري لنفس اليوم وذلك من اجل المرافعه والاسير كرم حمد من رام الله ليوم الخميس للمرافعه .

 

 

نادي الاسير واهالي الاسرى في نابلس يطالبون بانجاح الحوار الوطني

طالب نادي الأسير وأهالي الأسرى في نابلس بإنجاح الحوار الوطني الفلسطيني وذلك في الاعتصام الأسبوعي الذي ينظمه نادي الأسير واللجنة الاعلاميه في نابلس حيث شارك العشرات من أهالي الأسرى والمعتقلين

واستنكر رائد عامر رئيس نادي الأسير الفلسطيني في نابلس  الإهمال المتعمد للأسرى من قبل أداره السجون الاسرائيليه  تجاه الأسرى والأسيرات داخل السجون الاسرائيليه  واعتبر عامر ان الإهمال كان وراء احتراق إحدى الخيم في سجن النقب الصحراوي  والتي سببت خسائر ماديه بين المعتقلين وطالب عامر تشكيل لجنه تحقيق من اجل الاطلاع على أوضاع الأسرى داخل السجون ،ومن جانب أخر ناشد أهالي الأسرى جميع الفصائل وخاصة فتح وحماس العمل على إنجاح الحوار الفلسطيني المرتقب في القاهرة واعتبر أهالي الأسرى نحاج الحوار هو صون لدماء الشهداء والجرحى والأسرى وطالبوا الجميع العودة الى ارض الوطن وهم متفقين واستنكر أهالي الاسرى استمرار الحكومة الاسرائيليه منع عدد كبير من الأهالي من زياره ذويهم واعتبروه عقابا جماعيا لعائلات الاسر ى وتقرر خلال الاعتصام ان يكون الأسبوع القادم  اعتصاما مخصصا للمرفوضين امنيا من قبل سلطات الاحتلال الاسرئيلي من جانب آخر طالب حسام خضر عضو المجلس التشريعي والمفرج عنه مؤخرا أهالي الأسرى المشاركة الفاعلة  في الاعتصامات والنشاطات التضامنية مع الأسرى وطالب الفصائل ضرورة تحملها المسؤولية والوقوف الى جانب الأسرى.

 

الاعتصام الاسبوعي امام الصليب الاحمر الدولي تضامن مع الحركة الاسيرة ..

 

نادي الاسير : مايمارس بحق الاسرى والاسيرات وجثامين الشهداء المحتجزة في مقبرة الارقام  داخل سجون الاحتلال يصنف وفق القانون الدولي والانساني كجرائم حرب ضد الانسانية .

 

نظم نادي الاسير الفلسطيني في محافظة الخليل وبالتعاون مع لجنة اهالي الاسرى والاسيرات ولجان المتطوعين لنصرة الاسرى وبالتنسيق  مع الحملة الوطنية لاسترداد جثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلال من خلال مركز القدس للمساعدة القانونية وحقوق الانسان اعتصام جماهيريا" قبالة الصليب الاحمر الدولي في الخليل وشارك في الاعتصام حشد كبير من ذوي الاسرى والاسيرات وذوي الشهداء المحتجزة جثامينهم لدى الاحتلال والمفقودين  وممثلي الفعاليات الشعبية والوطنية حيث رفع المشاركون في الاعتصام صور ابنائهم وبناتهم وصور الشهداء المحتجزة جثامينهم وطالبو كافة مؤسسات حقون الانسان والصليب الاحمر التدخل العاجل لوقف الجرائم التي ترتكب بحق الاسرى والاسيرات من خلال عمليات القمع المتواصلة بحقهم وحرمان المئات من ابناء والاسرى من زيارة ابائهم واستهداف الاطفال والاعتداء عليهم بالضرب واستمرار سياسة الاعتقال الاداري وتحدث الاخ امجد النجار مدير نادي الاسير في محافظ الخليل ان عمليات التنكيل والاذلال متواصلة بحق الاسرى في ظل انشغال الجميع بالحوار الفلسطيني وافاد النجار وحسب شهادات مشفوعة بالقسم من مواطنين ومعتقلين تعرضوا للتنكيل والاذلال على يد جنود الاحتلال من حيث استخدام الضرب بالايدي والارجل واعقاب البنادق واجبار المواطنين على التعري من ملابسهم واستخدامهم دروعا بشرية وسرقة اموال المعتقلين وتخريب ممتلكاتهم والدوس عليهم باقدامهم اضافة الى الشتائم المهينة والبذيئة .

اما بخصوص جثامين الشهداء المحتجزة في مقابر الارقام فلازالت اسرائيل الدولة الوحيدة في العالم تحتجز جثامين الشهداء و هي الوحيدة في العالم التي تعاقب الشهداء بعد موتهم وتحرم عائلاتهم  من دفنهم كعقاب جماعي لذويهم  ، واحتجاز الجثامين تعتبر جريمة انسانية ودينية وانتهاك  للمادة ( 17 ) من اتفاقية جنيف الأولى التي تكفل للموتى تكريمهم ودفنهم  ولا زالت " اسرائيل " تحتجز مئات جثامين الشهداء والشهيدات في مقابر غير إنسانية وأخلاقية وتقع في مناطق عسكرية مغلقة ويمنع زيارتها وهي ما تسميها اسرائيل بمقابر الارقام كنوع من الاستهانة بانسانية من دفنوا فيها ...

والقى السيد سالم خلة منسق الحملة الوطنية لاسترداد جثامين الشهداء المحتجزة لدى الحكومة الاسرائيلية كلمة له امام المعتصمين من اهالي الاسرى والمفقودين قائلا ان  المنهج الإسرائيلي القائم على احتجاز جثث الشهداء الفلسطينيين في مقابر الأرقام داخل إسرائيل لسنوات طويلة كعقاب للأهالي وزيادة معاناتهم وانتهاك لكل المبادئ الإنسانية والأخلاقية قائلاً ان مقابر الأرقام الإسرائيلية تعتبر وصمة عار في جبين الإنسانية ومبادئ حقوق الإنسان وجريمة من جرائم الحرب، وقال: ان حكومة إسرائيل لا زالت تحتجز المئات من جثامين الشهداء منذ سنوات عديدة وتصاعد ذلك خلال الانتفاضة الأخيرة حيث تختطف جثث الشهداء وتدفنهم في مقابر تفتقر للحد الأدنى من القواعد الإنسانية والدينية وتعتبر هذه المقابر مناطق عسكرية مغلقة يمنع على المواطنين والصحفيين الوصول إليها. وطالب جميع ذوي الشهداء المحتجزة جثامينهم  والمفقودين الالتزام اسبوعيا" في الاعتصام الاسبوعي امام الصليب الاحمر ووجه شكره وتقديره لدور نادي الاسير في التضامن مع الحركة الاسيرة وقدم السيد سالم خلة منسق الحملة مذكرة الى رئيس بعثة الصليب الاحمر في الخليل   السيد ( ماتيو ) تطالبهم بالتدخل من اجل الافراج عن جثامين الشهادء المحتجزة والكشف عن المفقودين التي تنكر اسرائيل وجودهم ..ودعا الاخ عبد الرحيم سكافي ابو العبد رئيس لجنة اهالي الاسرى والاسيرات كافة اهالي الاسرى والاسيرات الى المشاركة الفعالة في فعاليات التضامن مع الاسرى وذلك من اجل فضح الممارسات اتي تقوم بها مديرية السجون بحق الاسرى والاسيرات وفي نهاية الاعتصام تحدث العديد من اهالي الاسرى والاسيرات مع السيد ( ماتيو ) منسق الصليب الاحمر ومديرة الصليب في الخليل السيدة ( دينا الجعبري ) عن المعاناة الكبيرة التي يعاني منها اهالي الاسرى اثناء توجههم لزيارة ابنائهم عبر العديد من الحواجز وسياسة التفتيش العاري بحق امهات الاسرى وزوجاتهم وطالبوهم بحل مشكلة الممنوعين امنيا" من زيارة ابنائهم منذ فترات طويلة ووعد منسق الصليب الاحمر بنقل كافة هذه القضايا الى المسؤولين في اللجنة الدولية للصليب الاحمر لدراستها  ومناقشتها مع ادارة السجون ..

قوات الاحتلال اعتقلت 35 مواطن من محافظة بيت لحم

في شهر تشرين أول الماضي

أفاد عبد الله الزغاري رئيس نادي الأسير الفلسطيني في محافظة بيت لحم أن قوات الاحتلال الإسرائيلي واصلت عمليات الاقتحام والمداهمة الليلية لمختلف مناطق المحافظة خلال شهر تشرين أول الماضي الأمر الذي أدى إلى اعتقال 35 مواطن من أبناء المحافظة حيث تخلل هذه المداهمات اقتحام المنازل بعد منتصف الليل وتفتيشها والعبث بمحتواها وتحطيمها والاعتداء بالضرب على المواطنين كما حدث مع المواطن محمد الكواملة الذي تعرض للضرب المبرح على أيدي الجنود لحظة اعتقاله.

وأضاف الزغاري بأن من بين المعتقلين 8 أطفال تقل أعمارهم عن 18 عام تم تحويلهم للتحقيق في معتقل عسقلان ووجه لهم تهم إلقاء الحجارة على الجنود الإسرائيليين أثناء عمليات الاقتحام لمحافظة بيت لحم، فيما حول عدد منهم إلى معتقل الجلمة للتحقيق معهم، وتم تحويل عدد آخر للاعتقال الإداري المحرم دولياً حيث يتم تحويل الأسير إلى الاعتقال الإداري دون أن تثبت عليه أية تهم.

و كان محامي نادي الأسير الفلسطيني قد تابع جميع المعتقلين في مختلف مراكز التوقيف والتحقيق حيث تمت زيارتهم والاطمئنان على أوضاعهم، وكانت الاعتقالات قد تركزت في مناطق مخيم الدهيشة و تقوع وحوسان وزعترة وبيت لحم والخضر.

 

*************************************

 

احكام تعسفية وغرامات ماليه وتاجيلات في محكمتي عوفر والمسكوبيه

اصدرت محكمة عوفر العسكريه مجموعه من الاحكام التعسفيه والغرامات الماليه بحق اسرى فلسطينيين حضر معهم محامي نادي الاسير في جلستي يومي الثاني والثالث من الشهر الجاري حيث اصدرت على الاسير رامي سليمان من بيت عور التحتا حكما بالسجن الفعلي لمدة 55 شهرا وغرامه ماليه اربعة آلاف شيقل ، والاسير عبد الله ابو سبيتان من سكان الطيبه حكما بالسجن الفعلي 31 شهرا وغرامه ماليه بقيمه خمسة آلاف شيقل ، والاسير محمد فتحي من العيزريه صدر بحقه حكما بالسجن الفعلي 26 شهرا وغرامه ماليه اربعة آلاف شيقل ، والاسير صدام طه من بيت ريما 12 شهرا وغرامه ماليه الفي شيقل ، والاسير احمد الكيلاني صدر حكما عليه بالسجن الفعلي لمدة عشرة شهور وغرامه ماليه الفي شيقل ، والاسير ثائر ياغي من اريحا سبعة شهور وغرامه ماليه الفي شيقل ، فيما تاجلت جلسة عدد من الاسرى الى تواريخ مختلفه وذلك في نفس محمكة عوفر حيث تم تاجيل جلسة الاسير محمد ابو عطايا من بيتونيا الىيوم 10\11\2008م وذلك من اجل انهاء ملف الاسير ، والاسير سعد علي من رام الله تم التاجيل الى يوم 14\12 من اجل قراءة الملف ، والاسير محمد طقاطقه من بيت فجار تم تاجيل الملف الىيوم 7\12 للمذاكره والاسير ثائر عاصي من بيت لقيا اجلت محاكمته الى جلسة 21\1\2009م ، بينما الاسرى نزار طقاطقه وعادل طقاطقه وامجد دحابره لهم جلسه بتاريخ 10\11\2008م .

وبخصوص محكمة تمديد المسكوبيه حيث قررت المحكمه الافراج عن الاسير بلال داود من مخيم الدهيشه بكفاله شخصية بقيمة خمسة آلاف شيقل الاانه تم توقيف امرالافراج عن الاسير من اجل اعطاء النيابه مدة 24 ساعه من اجل ان تحدد موقفها من ملف الاسير ، و جرى تمديد الاسير عبد الحميد بطاط وجمال حبيش من رام الله والاسير حمزه داوود من مخيم الدهيشه الى يوم 13\11 من اجل استكمال التحقيق معهم ، والاسير ناصر عواد من رام الله ليوم 10\11 ايضا لاستكمال التحقيق معه ، الاسرى احمد البدن من بيت لحم وعمر حسين عمر و مؤيد نمر و ناصر عواد قام محامي نادي الاسير بطلب زيارتهم الا انه لم يتمكن من ذلك بسبب وجود امر منع من لقاء المحامي .
 


***